window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-49181431-3');

رئيس الوزراء الإيطالي يدعو إلى خطة مالية “جريئة” لإنقاذ بلاده

اقتصادنا 14 يونيو 2020

دعا رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي السبت إلى “خطة جريئة” في مستهل محادثات عبر الفيديو بين قادة الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لإنقاذ الاقتصاد والمجتمع الإيطاليين من “الصدمة غير المسبوقة” التي أحدثها وباء كوفيد-19.

Untitled Document

وأشار كونتي إلى ضرورة وضع خطة لتجاوز أزمة البلاد في وقت رفضت شخصيات في المعارضة الإيطالية حضور المحادثات الطارئة التي تم تنظيمها على عجل وقوبلت بانتقادات واسعة.

وقال كونتي في مستهل الاجتماع إن على قادة الاتحاد الأوروبي “إظهار أنهم فهموا بأن المسألة تتعلّق بالدفاع عن المصالح المشتركة”.

وأضاف “نعيش صدمة غير مسبوقة بتكاليف بشرية واجتماعية واقتصادية عالية للغاية”.

وأشار كونتي إلى أن تحديث البلاد يتطلب ادارة عامة أكثر فاعلية ومرقمنة بشكل أكبر، واقتصادا أقل تسببا للتلوث، وخفضا للتفاوتات الاجتماعية والفقر.

من المتوقع أن يسجل ثالث أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي انكماشا نسبته 8,3 بالمئة على الأقل في عام 2020، حسب أكثر التقديرات تفاؤلاً من وكالة الإحصاءات الوطنية الإيطالية.

ولتحفيز النشاط في دول الاتحاد الأوروبي الأكثر تأثراً بأزمة كوفيد-19، اقترحت المفوضية الأوروبية خطة إنعاش بقيمة 750 مليار يورو (847 مليار دولار)، مؤلفة من 500 مليار يورو في شكل منح و 250 مليار يورو في شكل قروض.

ومن المتوقع أن تحصل إيطاليا على حوالى 172 مليار يورو من هذا المبلغ.

وقال كونتي “علينا كذلك استغلال (اللحظة) لتحويل الأزمة إلى فرصة للتخلّص من كافة العقبات التي تسببت بتباطؤ (في البلاد) على مدى السنوات العشرين الأخيرة”، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأكد أنه يشاطر رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين الرأي بأنه “لا يمكننا السماح لأنفسنا بالعودة إلى ما كان عليه الحال قبل الأزمة”.

CNBC Arabia

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Untitled Document
Share This