window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-49181431-3');

علي بابا تخسر 86 مليار دولار

اقتصادنا – دبي
بدأت الجهة المنظمة لمكافحة الاحتكار في الصين رسمياً، تحقيقات مع مجموعة “علي بابا غروب هولدنغ”، في شأن الممارسات التجارية الاحتكارية المزعومة، بما في ذلك مطالبة تجار التجارة الإلكترونية باختيار منصة واحدة فقط كقناة توزيع حصرية لهم، بحسب ما أوردته صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست”.

وقال البنك المركزي الصيني، إنه سيستدعي المديرين التنفيذيين لمجموعة “آنت غروب”، لعقد اجتماع مع المنظمين الماليين الذين يغطون الأعمال المصرفية والتأمين والأوراق المالية والعملات الأجنبية.

Untitled Document

وذكرت إدارة الدولة لتنظيم السوق، وهي وكالة مراقبة مكافحة الاحتكار، في بيان، إنها بدأت تحقيقات مع “علي بابا”، بسبب سلوك احتكاري مشتبه فيه، مثل “الحصرية القسرية”. ويشير المصطلح إلى ممارسة تجارية في صناعة الإنترنت في الصين، تجعل الشركات التجار يختارون منصة واحدة فقط، كقناة حصرية للمبيعات والتوزيع

وألقى انخفاض سعر السهم بثقله على كثير من كبريات شركات الإنترنت والتكنولوجيا في الصين، مثل ناشر الألعاب ومشغل الشبكة الاجتماعية المهيمن “تينسنت هولدينغز”، وعملاق التجارة الإلكترونية “جي دي دوت كوم”، وعملاق الخدمات عند الطلب “ميتيوان”.

وأدى هبوط أسهم الشركات الأربع إلى القضاء على 86 مليار دولار أميركي من قيمتها السوقية المجمعة. وقال الأستاذ المساعد في قسم المالية والتأمين بجامعة لينغنان، تشاو تسوفينغ، إن التحقيق كان اختبار ضغط كبير لـ “علي بابا”. وتساءل، “هل نجاح المجموعة في الماضي يرجع حقاً إلى نموذج عمل جيد، أم أنه لمجرد أن الشركة لديها السيطرة على بعض الموارد النادرة، وكانت في وضع احتكار؟”. ومع ذلك، ذكر تشاو أنه حتى لو غرّمت السلطات الشركة فسيكون ذلك “تغريماً رمزياً”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Untitled Document
Share This