window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-49181431-3');

لقاح كورونا تدفع وول ستريت والمؤشرات الأوروبية إلى المنطقة الخضراء

اقتصادنا – دبي
سجل S&P500 زيادة طفيفة الجمعة 16 أكتوبر، إذ عاد نشاط الشراء للسوق بفضل مزيد من الوضوح بشأن الجدول الزمني لتطوير لقاح لفيروس كورونا وبيانات أفضل من التوقعات لمبيعات التجزئة.

ولحق Dow Jones مؤشر بـ S&P500 في تحقيق مكاسب، لينهي المؤشران سلسلة ثلاث جلسات من الهبوط على خلفية توقف تجارب اللقاح واستمرار الخلاف في واشنطن بشأن حزمة الإنقاذ الجديدة المرتبطة بالجائحة.

ارتفعت الأسهم الأوروبية الجمعة 15 أكتوبر بدعم آمال في إمكانية أن يكون لقاح لفيروس كورونا المستجد متاحا بالولايات المتحدة قبل نهاية العام، كما رفعت بعض نتائج الأعمال الإيجابية المعنويات بعد أسبوع محموم. فقد قالت شركة Pfizer إنها قد تتقدم بطلب لاعتماد لقاح كوفيد-19، والذي تطوره مع شريكتها الألمانية Biontech في الولايات المتحدة في أوائل نوفمبر تشرين الأول.

ودعمت تلك الأنباء أسواق الأسهم العالمية وساعدت المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على الصعود 1.3%في أفضل أداء له في ثلاثة أسابيع تقريبا.

ومع ذلك، أنهى مؤشر الأسهم القياسي اليوم بأول تراجع أسبوعي في ثلاثة أسابيع، إذ أثار تزايد لوتيرة الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء أوروبا مخاوف من مزيد من إجراءات العزل الشاملة.

وعادت القيود الحكومية لتخيم من جديدة على لندن وباريس أكثر المدن الأوروبية ثراء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Share This