window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-49181431-3');

56 مليار دولار مبيعات علي بابا في يوم ال single

اقتصادنا – دبي
ستدفع المبيعات القياسية لمجموعة “علي بابا” في “يوم العزاب”، إلى استعادة جزء من ثروة الملياردير الصيني التي فقدها خلال الفترة الماضية لتسجل صافي ثروته في الوقت الحالي نحو 54 مليار دولار، وفق مؤشر وكالة “بلومبيرغ” لأثرياء العالم.

ويستعرض المستهلكون الصينيون عضلاتهم بعد بداية صعبة لهذا العام. ومن المؤكد أن هذه أخبار جيدة لعملاق التجارة الإلكترونية “علي بابا”، الذي واجه العديد من المشكلات خلال الفترة الماضية، على الرغم من تحول شريحة كبيرة من المستهلكين إلى منصات التجارة الإلكترونية.

ووفق تقرير حديث، فإن طفرة التسوق عبر الإنترنت السنوية في “يوم العزاب” بالصين في طريقها لتحطيم الأرقام القياسية على الرغم من أزمة فيروس كورونا المستجد. وفي بيان، قالت شركة “علي بابا” إن “جنون المبيعات حقق حتى الآن أكثر من 372 مليار يوان (56 مليار دولار). وذلك خلال أول 30 دقيقة من الحدث، إلى جانب فترة سابقة مدتها ثلاثة أيام تمت إضافتها لزيادة المبيعات”.
وهذا الرقم علامة على قوة الانتعاش في الصين، الاقتصاد الرئيس الوحيد المتوقع أن ينمو هذا العام، بحسب ما ذكر تقرير لشبكة “سي أن أن” الأميركية. وترى شياوفينج وانج المحللة لدى شركة “فورستر” أن “الاقتصاد الصيني شهد انتعاشاً قوياً، وعادت سلوكيات الشراء لدى المستهلكين الصينيين إلى مستويات ما قبل الوباء، إن لم تكن أعلى”.

وبالنسبة إلى العلامات التجارية التي تتدافع للتعافي بعد شهور من إغلاق المتاجر مع استمرار وجود المستهلكين في منازلهم، فإن الصين هي نقطة مضيئة تشتد الحاجة إليها في الوقت الحالي. فيما أشار استطلاع أجرته شركة أبحاث السوق “أوليفر وايمان” إلى أن 86 في المئة من المستهلكين الصينيين يرغبون في إنفاق نفس أو أكثر مما فعلوه خلال يوم العزاب في العام الماضي. ولكن هذه المرة، هناك ظل يحيط بشركة “علي بابا” ومؤسسها الملياردير جاك ما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Share This