أخر الأخبارسوق الإمارات

2.12 مليار درهم أرباح «الإمارات الإسلامي» في 2023 بارتفاع 71 %

اقتصادنا – الامارات

حقق الإمارات الإسلامي إنجازاً مهماً في 2023، حيث بلغ ارتفاع صافي الأرباح 71% لتحقق بذلك ارتفاعاً كبيراً ليصل إلى مستوى غير مسبوق والأعلى على الإطلاق عند 2.12 مليار درهم. ويرجع هذا النمو الملحوظ إلى المسار التصاعدي في الدخل الممول وغير الممول، مما يعكس تحسناً في نظرة الأعمال. وفي الربع الأخير من عام 2023، وصل إجمالي دخل المصرف إلى 1.2 مليار درهم، مما يمثل نمواً ملحوظاً بنسبة 24% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق. وقد ارتفع إجمالي الدخل ليصل إلى 4.77 مليار درهم بزيادة كبيرة نسبتها 50%، حيث تعكس هذه النتائج الاستثنائية قوة الاقتصاد الإقليمي وخبرة المصرف العميقة في تحديد ومعالجة طلبات السوق الخاصة بالخدمات المصرفية الإسلامية، وقد مكنت هذه الخبرة الإمارات الإسلامي من تقديم مجموعة واسعة من الخدمات المبتكرة مما أدى إلى النمو في الأرباح التشغيلية بنسبة 82%.

Sorry, the video player failed to load.(Error Code: 101102)
أبرز النتائج المالية
ارتفع إجمالي الدخل بنسبة 50% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق على خلفية نمو الأنشطة التمويلية، وقاعدة التمويل المنخفظة التكلفة مع زيادة حجم المعاملات.

وارتفعت التكاليف التشغيلية بنسبة 15% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق نتيجة استثمار المصرف في فرص النمو المستقبلية.

وارتفعت مخصصات انخفاض القيمة بنسبة 117% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق نتيجة ارتفاع الأنشطة التمويلية.

وأظهرت الأرباح التشغيلية تحسناً بنسبة 82% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق
وارتفع صافي الربح بشكل قياسي ليصل إلى 2.12 مليار درهم، بزيادة نسبتها 71%
وتحسن صافي هامش معدل الربح ليصل إلى نسبة 4.69%.

وارتفع إجمالي الأصول بنسبة 18% ليبلغ 88 مليار درهم في عام 2023
ونمت الأنشطة التمويلية للمتعاملين بنسبة 11% لتصل إلى 53.7 مليار درهم في عام 2023.

وارتفعت ودائع المتعاملين بنسبة 9% لتصل إلى 61.3 مليار درهم في عام 2023، في حين أن أرصدة الحسابات الجارية وحسابات التوفير تمثل 76% من إجمالي الودائع
وتحسن معدل ذمم الأنشطة التمويلية منخفضة القيمة عند نسبة 6.3% وبقيت نسبة التغطية قوية عند 132%.

وتعكس نسبة الشق الأول من رأس المال والبالغة 18.9% ونسبة كفاية رأس المال بواقع 20%، مركز رأس المال القوي للمصرف.

وبلغت نسبة التمويل إلى الودائع 88%، وتعكس استمرار السيولة القوية في دولة الإمارات.

أفضل أداء
وقال هشام عبدالله القاسم، رئيس مجلس إدارة الإمارات الإسلامي ونائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الإمارات دبي الوطني: حقق الإمارات الإسلامي في عام 2023 أفضل أداء مالي في تاريخنا. وتشكل الميزانية العمومية القوية وقاعدة التمويل المنخفظة التكلفة والبنية الرقمية منصة قوية لتحقيق إنجازات أكبر في المستقبل. كما حقق الإمارات الإسلامي ارتفاعاً قياسياً يعتبر الأعلى على الإطلاق في صافي الأرباح بلغ 2.12 مليار درهم، مسجلاً زيادة كبيرة بنسبة 71% مقارنة بعام 2022. وسجل المصرف نمواً في إجمالي الدخل بنسبة 50% مقارنة بعام 2022 مع ارتفاع ودائع المتعاملين بنسبة 9% خلال الفترة ذاتها.

وأضاف: أتاحت لنا خبرتنا العميقة ومعرفتنا بالطلب على الخدمات المصرفية الإسلامية الفرصة لتطوير المنتجات الحالية وكذلك إطلاق خدمات جديدة، وبالتالي تقديم خدمات مصرفية متوافقة مع الشريعة الإسلامية تعتبر الأكثر نفعاً للمتعاملين من المؤسسات والأكثر يسراً للمتعاملين من الأفراد. كما أننا فخورون بشراكاتنا مع مؤسسة محمد بن راشد للإسكان وبرنامج الشارقة للإسكان لتقديم تمويل سكني متوافق مع الشريعة الإسلامية – مما يمكّن المزيد من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة من الحصول على التمويل لشراء أو بناء منازلهم الخاصة.

استثمارات
وتابع: تلعب استثماراتنا في التكنولوجيا والشراكات الاستراتيجية دوراً رئيسياً في نجاحنا، حيث نستقطب العديد من المتعاملين من الشركات الكبيرة والمتعاملين من الأفراد. كما أن التزامنا بالقضايا البيئية أصبح أكثر قوة من قبل وسنواصل العمل على أن يكون للمصرف دوراً رئيسياً في الاستدامة في القطاع المصرفي الإقليمي. وتتويجاً لاحتفالها بعام الاستدامة في 2023، استضافت دولة الإمارات أبرز المؤتمرات والتجمعات العالمية عن المناخ لهذا العام. وتأكيداً على التزامنا، دعمت مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، بما في ذلك «الإمارات الإسلامي» و«دنيزبنك» و«ليف»، مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ في دورته الثامنة والعشرين (COP28) بصفتها الشريك المصرفي الرئيسي. كما أننا ملتزمون بمبادئنا الإسلامية الأساسية، حيث ساهمنا بأكثر من 50 مليون درهم في مجموعة من المبادرات الخيرية في عام 2023 من خلال صندوق الإمارات الإسلامي الخيري. علماً أن «صندوق الإمارات الإسلامي الخيري» يقدم مساعدات مالية للمحتاجين، مع التركيز على المساهمات الغذائية وتوفير المسكن والصحة والتعليم والرعاية الاجتماعية. وفي المرحلة المقبلة، سنواصل دفع عجلة نمو الصيرفة الإسلامية في دولة الإمارات ودعم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي عاصمة عالمية للاقتصاد الإسلامي.

تجاوز التوقعات
وقال فريد الملا، الرئيس التنفيذي للإمارات الإسلامي: بصفتنا الذراع المصرفي الإسلامي الرائد لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، تجاوز الإمارات الإسلامي كل التوقعات في عام 2023، حيث حقق أعلى مستوى أرباح على الإطلاق. فقد حقق إجمالي التمويل نمواً في 2023 بما في ذلك تحسن الإنتاجية والعائد على الأصول.

وأضاف: في عام 2023، احتفلنا بأول إصدار في تاريخ المصارف بدولة الإمارات، مما عزز التزامنا بتعميق وتعزيز السيولة في سوق الصكوك بالعملة المحلية، وذلك من خلال إصدار عام للصكوك بقيمة مليار درهم. وقد تجاوزت طلبات الاكتتاب في هذا الإصدار التاريخي ذو الأجل المستحق خلال ثلاث سنوات حجم المعروض بواقع 2.5 مرة، مبرزاً قوة سوق الصكوك المقومة بالدرهم ومعززاً الثقة في سوق العملات المحلية من جانب المستثمريين العالميين الملتزمين بأحكام ومبادىء الشريعة الإسلامية.

مكانة
وتابع: عزز «الإمارات الإسلامي» مكانته كمؤسسة مالية إسلامية رائدة في دولة الإمارات، حيث ارتفع إجمالي الأصول بنسبة 18% ليصل إلى 88 مليار درهم في عام 2023، وارتفعت قيمة التمويلات للمتعاملين بنسبة 11% لتصل إلى 53.7 مليار درهم في عام 2023. وتماشيا مع رحلتنا المستمرة في التحول الرقمي، قمنا بزيادة استثماراتنا الأستراتيجية في الحلول التكنولوجية التي تعزز عملياتنا المصرفية. وفي عام 2023، زادت المعاملات المصرفية عبر الإنترنت والهاتف المحمول بنسبة 6% مقارنة بالعام السابق. كما يلتزم الإمارات الإسلامي – باعتباره رائداً في مجال حماية البيئة – ليس فقط بطموحات التنمية الوطنية والإقليمية، بل أيضا بالأهداف الدولية، مثل أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والحد من تأثيرنا البيئي بما يتماشى مع استراتيجية الإمارات للحياد المناخي 2050.

إننا نلتزم التزاماً راسخاً بتطوير المواهب الإماراتية عبر مصرفنا. وفي عام 2023، اتخذنا عدداً من المبادرات لزيادة مشاركة الإماراتيين في الأدوار الحيوية داخل المؤسسة، مع دعم سياسة مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي للتوطين. ويتمتع المصرف بأحد أعلى مستويات التوطين في القطاع المصرفي في دولة الإمارات، حيث تمثل نسبة التوطين 36% من إجمالي عدد الموظفين. وأردف: ارتفع عدد النساء في المناصب القيادية إلى 25% كما وقعنا على تعهد الإمارات للتوازن بين الجنسين لتسريع التوازن بين الجنسين في القطاع الخاص في دولة الإمارات.

وأكدت مؤسسة فيتش الدولية للتصنيف الائتمانى تصنيف الإمارات الإسلامي طويل الأجل بدرجة (‘A+’) مع نظرة مستقبلية مستقرة، وتصنيفاً قصير الأجل IDR (ST IDR) بدرجة ‘F1’؛ فيما رفعت تصنيف المصرف من حيث القدرة على الاستمرار إلى ‘bb+’.

زر الذهاب إلى الأعلى